الأكثر قراءة
الأكثر تعليق

مباريات الفرق السعودية ضد الإيرانية.. الأفضلية لمن.؟

: المحرر
|
06 أبريل, 2015 03:39 م
|
المشاهدات 4081
|
التعليقات 0
مباريات الفرق السعودية ضد الإيرانية.. الأفضلية لمن.؟


 

تلاقي أربع فرق سعودية، فرقاً إيرانية أربع، خلال يومي الثلاثاء والأربعاء القادمين، ضمن منافسات دوري أبطال آسيا، حيث يستضيف فريق الشباب السعودي نظيره نفط طهران الإيراني غداً الثلاثاء، فيما يحل الأهلي السعودي ضيفاً على تراكتورسازي تبريز الإيراني، أما يوم الأربعاء فيلاقي فريق النصر فريق بيروزي في طهران، فيما يلاقي الهلال فريق فولاد خوزستان على ارضية استاد الملك فهد بالرياض.

 

وتقام مباراة الشباب ونفط طهران على استاد الملك فهد الدولي بالرياض، ضمن الجولة الرابعة من المجموعة الثانية لدوري أبطال آسيا لكرة القدم، وكانت مباراة الذهاب قد انتهت بنتيجة 2-1 لصالح نفط طهران، حيث يأمل الشباب أن يحسم النتيجة لصالحه كونه سيلعب على أرض سعودية وبين جمهور سعودي.

ويسعى الشباب صاحب النقطتين إلى الفوز في مواجهة الغد وحصد العلامة الكاملة للعودة بقوة لدائرة المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل، لاسيما أن الخسارة ستقضي على آماله بنسبة كبيرة، فيما يأمل نفط طهران الذي يملك 4 نقاط للعودة بنتيجة إيجابية سواءً الفوز أو التعادل وقطع خطوة مهمة نحو بلوغ الدور الثاني.

وتلعب المباراة الأخرى بين الأهلي السعودي وتراكتورسازي تبريز الإيراني على استاد اديغار إمام بمدينة تبريز الإيرانية، ضمن منافسات الجولة الرابعة للمجموعة الرابعة لدوري أبطال آسيا لكرة القدم.

ويأمل الأهلي متصدر المجموعة بـ 7 نقاط بالعودة بالنقاط الثلاث التي ستكون كافية لبلوغه رسمياً للدور الثاني من البطولة دون النظر لنتائج مباراتيه المتبقيتين ونتائج منافسيه، ولهذا فإنه سيكون حريصاً على تحقيق هدفه من المباراة رغم صعوبة المواجهة مع الفريق الإيراني صاحب الـ 3 نقاط الذي يتطلع لرد اعتباره وتعزيز حظوظه في التأهل دون الدخول في لعبة الحسابات المعقدة.

وقد يحسم الهلال مباراته ضد فولاد لصالحه، كونه سيعلب على أرضه وبين جمهوره، خاصة وأنه تمكن من اقتناص التعادل السلبي من الفريق الإيراني خلال مباراة الذهاب التي جرت في إيران.

أما النصر، فقد تكون مهمته أسهل، إذ يكفيه التعادل أمام بيروزي في طهران لحسم النتيجة لصالحه، بعد أن تمكن من الفوز على الفريق الإيراني بنتيجة 3-0 خلال جولة الذهاب في الرياض.

 

إرسل إلى
طبـاعة
1
اضافة تعليق
العنوان
التعليق
الحد الأقصى 250 حرف